الجالية اونلاين
جاليات لبنانية محليات

من الغابون برقية تعزية و مواساة لاهلنا ابناء الجالية اللبنانية في ساحل العاج

يرفض أيّار هذا العام أن يودعنا إلا بحزن ، فبعد أن رفقت بنا العناية الإلهية و فرحنا بعودة الشاب أشرف رضا شور إلى دياره سالماً، استيقظنا اليوم على فاجعة أليمة ألمّت بعائلتنا في ساحل العاج حيث وُجد صباحاً المغدور المأسوف على شبابه مشهور محمد جمعة ابو محمد مضرجاً بدمائه في مكتبه الكائن في منطقة ترشفيل.
مرَّةً جديدة يدفع الشباب اللبناني ثمناً باهظاً للعيش بكرامه في الغربة بعد أن بات شبه مستحيل العيش بكرامة في داخل الوطن فبتنا لا ندري أيهما أَمّر : الغربة في الوطن أم الموت خارجه.
أولاد الفقيد تيتموا اليوم، ولكن نحن والفقيد ، أيتام هذا الوطن منذ زمن بعيد.
باسم أبناء الجالية اللبنانية في الغابون نتوجه بأحر التعازي إلى الجالية اللبنانية في ساحل العاج عموماً وإلى عائلة الفقيد خصوصاً سائلين المولى عز وجل أن يتغمده في رحمته في هذه الأيام المباركة.

اقرأ ايضا

بالصور : مكان استشهاد المغترب مشهور محمد جمعة الذي قتل على ايدي عصابات السرقة في ابيدجان

Firas Suleiman

نسخه اليونانيه الاصليه Lorem ipsum

Firas Suleiman

#في_مثل_هذا_اليوم نستذكر حريق لندن الشهير الذي راح ضحيته عدد من العائلات منها العائلة اللبنانية المؤلفة من ٥ اشخاص

Firas Suleiman

اترك تعليق

4 × خمسة =