الجالية اونلاين
محليات

مطالب محقة لتجار فرنسفيل و مواندا .. قضية مش خبرية

لليوم الثالث على التوالي أقفلت جميع المحال التجارية في فرنسفيل – الغابون لإسباب غير واضحة من قبِل الجمارك الغابونية التي تخالف القوانين و تنتهك اقل معايير الإحترام للتجار ،
إذ أنه منذ يوم الإربعاء اقدمت مجموعة مراقبين من الجمارك على إقفال عدة محلات لتجار بعد مصادرة عدد كبير من البضائع والسلع و بغير وجه حق ( سلع صالحة للاستهلاك ) ( وغير منتهية الصلاحية) .
وعليه قرر بقية التجار إقفال جميع المحلات و التضامن مع الأخرين الذين أقفلت محلاتهم حتى اجل غير معروف .
وطالب التجار بعدة أمور
– اقرارهم انهم تحت سقف القانون ،
– إصرارهم على الإنصاف وعدم قبول القرارات التعسفية .
– مطالبة الوزير المعني العدول عن قراره ، بعد عقد اجتماع للتجار مع الجمارك وملاحظة أن أعضاء الجمارك قامت بتهديد التجار وخاصة اللبنانيين (بوجود تجار من عدة جنسيات عربية وافريقية) .
– إبلاغ الجاليات بما حصل للضغط والعمل على حل المشكلات حسب القانون .
– الدعوة لعقد مؤتمر صحافي لشرح ملابسات الموضوع .
– توكيل محام لمتابعة الموضوع ، ولضمان عدم الإنتقام و معاقبة التجار بسبب اتخاذ قرار الإقفال تضامنا .
– الدعوة لإضراب عام لجميع الشركات والمؤسسات والمعامل تضامنا للضغط على من اتخذ القرار التعسفي .

مجموعة تجار فرنسفيل و مواندا

اقرأ ايضا

هذا ما جرى في ملف التامين الصحي للجالية اللبنانية في الغابون

Ali Katour

عجقة سير خانقة ممتدة من تقاطع جيجي حتى تقاطع كامب دي غول

Ali Katour

بدك تموت انت حر.. بس مش حر تكون السبب بموت غيرك

Ali Katour

اترك تعليق

10 − أربعة =