الجالية اونلاين
منوعات

زعماء الداخل…………خدام الخارج

قامت الأسود بصيد حمار بعد عناء طويل، فقال أحد الأسود: لاتقتلوه، وقاموا بتبني ذلك الحمار حتى صار ولاءه لهم، ومن ثم أعادوه لمجتمع الحمير كزعيم مدعوم من جماعة الأسود، فهابته الحمير وقاموا بتعظيمه، وكان من يخالفه أو يعصيه يقبض عليه الى حين موعد زيارة الأسود فيقدمه وجبة لهم، وبهذا أرتاحت الأسود من عناء الصيد،
أما بالنسبة للحمار فقد كان أسداً بين الحمير، وحماراً بين الأسود!
بعض الناس يظن نفسه عبقريا عندما يحاط بشلة من الاغبياء وبعضهم يظن نفسه زعيما عندما يحاط بعصابة من العبيد.

اقرأ ايضا

إليك توقعات الأبراج ليوم الاحد 15 تشرين الثاني – نوفمبر 2020

Ali Katour

نصيحة لكل إمرأة متزوجة تهوى مواقع التواصل الإجتماعي 🌹🌎

Ali Katour

نعم.. بمثل هؤلاء الساقطين تتلوث الأوطان ويعم الفساد ✅

Ali Katour

اترك تعليق

3 + 14 =