ووفق الدراسة التي أجراها باحثون أميركيون من جامعة “فلوريدا أتلانتيك” وكلية الطب بجامعة “هارفارد”، فإن شرب القهوة قبل النوم مباشرة قد يكون له تأثير نفسي، وأن تناول مشروبات تحتوي على الكافيين، لا يؤثر على نوعية النوم.

وخلال الدراسة راقب الباحثون عينة مؤلفة من 785 شخصا على مدى 5164 يوما وليلة، وسجلوا كميةالكافيين والكحول والنيكوتين التي يستهلكونها، ثم قارنوا استهلاكهم بنتائج يوميات النوم وأجهزة استشعار المعصم التي سجلت مدة نوم المشاركين، وطبيعته وسرعة استيقاظهم بعد الاستغراق في النوم، حسبما ذكرت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية.

ووجدت الدراسة أنه على الرغم من أن النيكوتين والكحول يعطلان النوم، يبدو أن الكافيين ليس له أي تأثير سلبي.

وقالت الأستاذة في جامعة “فلوريدا أتلانتيك” كريستين سبادولا لمجلة “النوم” إنه حتى الآن، قامت دراسات قليلة نسبيا بالتحقيق الدقيق في العلاقة بين تناول مشروبات مثل القهوة والشاي والكحول، ومؤشرات النوم.

وأضافت أن هذه الدراسة “تمثل واحدة من أكبر الدراسات المطولة للعلاقات بين الاستخدام المسائي للكحول والكافيين والنيكوتين مع نتائج النوم المحسوبة بموضوعية”.