الجالية اونلاين
غير مصنف

حصل في هذا القرن.. بيع البشر

في سنّها تلعب الصغيرات بالدُمى ، وتجالس أترابها و صديقاتها في المدرسة . لكن ليمون الصلاحي ذات السنوات الثمانية لا رفيقات لها ، هي لا تدري بعد أنّ هذا الرجل الممسك بيدها اشتراها من أبيها ، ولا تعلم أيّة لعبة سيلعب معها ، وأيّ مستقبل سيكون لها على يده .
مقابل 350 دولار تخلّى عنها الرجل الذي يسمّى في الأوراق الرسميّة ” أبوها ” لرجل آخر يسمى في العقد نفسه ” زوجها ” لأنّه كان يحتاج إلى المال لسداد ديونه !
كل هذا تمّ بعقد رسمي مصادق عليه بأختام و شهود .
حتى الحيوانات لا تبيع صغارها و لا تتخلّى عنها ، لكن الإنسان يفعلها .
يحدث هذا في اليمن . . في هذا القرن و في هذا الزمن !

اقرأ ايضا

وزارة الصحة: 8 حالات كورونا إيجابية اضافية بين الوافدين في 18 من الجاري

Firas Suleiman

دولتان في العالم لا تباع فيهما “كوكاكولا”.. والسبب قديم

Firas Suleiman

السفارة اللبنانية في ساحل العاج وبالتعاون مع ابناء الجالية الكريمة تقوم بترميم مدرسة Gbagba Sud في بنجرفيل التي تعتبر من أوائل المدارس في الكوت ديفوار

Firas Suleiman

اترك تعليق

ثمانية + 12 =