الجالية اونلاين
محليات

حسين العبدالله : هول شهدا لقمه الخبز

كتب ابن الجالية اللبنانية في الغابون المغترب اللبناني و الزميل السيد حسين العبدالله في تعليق له على وفاة فقيد الشباب و الاغتراب المرحوم حسن فقيه (ابو علي)
لا حول ولا قوه الا بالله
شباب بعمر الورده عم يهرو بكير
هول شهدا لقمه الخبز لي عم يكدحو ويتحملو قرف الغربه ليأمنو رغيف خبز لولادن تخمين هالموت شايف لعم ييعانيه المغترب وحابب يريحو من هالدني لكلها مظاهر كذابه مبارح محمود وقبلو فوزي وحسين وحسن وفؤاد وبكرا على مين الدور يا ربي
نحنا عم ندفع ضريبه للموت ما حدا حاسس فيها عم نقدملو شباب كل همن يعيلو ولادن من بلد ما قادر يامن حبه دوا
كم شب بهالبلد ما معو يرجع لاهلو…و كم عيله مستوره مش قادره تقوم بمصروفا وبعد كل لي عم يصير حتى سفارتك لي هيي كرمالك هون ما بتنعيك بكلمه اخر هما المهم كم صوره وكم بوست لوزاره الخارجيه وفي زقفه وكلمه برافو ناطرتكن بس نحنا في الله ناطرنا تا يريحنا من اهمالكم
الله يرحمك يا حسن نام وارتاح خيي ولادك امانه بايد الله الله معك يا شهيد..

اقرأ ايضا

3 غرف للحجر الصحي اصبحت جاهزة.. و في خدمة ابناء الوجود اللبناني

Ali Katour

تم تأمين المبلغ المطلوب لنقل الشاب اللبناني ا.ك. إلى لبنان

Joumana Darbaj

ان تاتي متاخرا خير من ان لا تاتي ..

Ali Katour

اترك تعليق

واحد × ثلاثة =