الجالية اونلاين
الوطن جاليات لبنانية

بس مات وطن…. (المواطن المستقر )

( المواطن المستقر )
الدين عند المواطن المستقر
لاعلاقة له بالحق والعدل وانما هو مجرد أداء للطقوس واستيفاء للشكل لا ينصرف غالبا للسلوك .. فالذين يمارسون بلا حرج الكذب والنفاق والرشوة يحسون بالذنب فقط اذا فاتتهم احدى الصلوات !
فهو لا يعبأ اطلاقا بحقوقه السياسية و يعمل فقط من أجل تربية أطفاله حتى يكبروا.. فيزوج البنات ويشغل أولاده ثم يحج إلى بيت الله استعدادا لحسن الختام.
المواطن المستقر هو العائق الحقيقي امام كل تقدم ممكن… ولن يتحقق التغيير الا عندما يخرج هذا المواطن من عالمه الضيق.. ويتأكد ان ثمن السكوت على الاستبداد أفدح واكثر ضررا بكثير من عواقب الثورة ضده..

المفكر الفرنسي اتييان دولابواسييه

اقرأ ايضا

قسائم غذائية للأسر الأكثر فقرا سيبدأ توزيعها قريبا على اللبنانيين

Ali Katour

تنبيه إلى جميع المسافرين على متن جميع الرحلات المغادرة إلى بيروت

Ali Katour

انجاز علمي (صحي) للدكتورة فاطمة شرف الدين في مستشفى الجامعة الامريكيه في لبنان 🩺🇱🇧

Ali Katour

اترك تعليق

واحد × 5 =