الجالية اونلاين
منوعات

انقلاب عسكري في السودان.. البشير تحت الإقامة الجبرية وتشكيل مجلس انتقالي

في تطور مفاجئ ومتسارع للأحداث في السودان، أكدت مصادر تنحي الرئيس عمر البشير وانه وضع تحت الإقامة الجبرية، مؤكدة ان قيادات جديدة ستكون على رأس السلطة في السودان.

وأشارت مصادر إلى تشكيل مجلس انتقالي برئاسة الفريق أول عوض ابن عوف.

وذكرت قناة “العربية” ورود أنباء عن إحباط محاولة لإفشال التغيير.

يأتي هذا بالتزامن مع تدفق المزيد من المتظاهرين إلى مقر القيادة العامة في الخرطوم، مع تسجيل مظاهر احتفالية في بعض الشوارع.

كما أفيد عن اعتقالات لمسؤولين حاليين وسابقين في السودان.

وبحسب المصادر تم اعتقال وزير الدفاع السابق، عبد الرحيم محمد حسين، ورئيس حزب المؤتمر الوطني المكلف أحمد هارون، والنائب الأول السابق للبشير علي عثمان محمد طه.

إلى ذلك، تمّ إغلاق مطار الخرطوم أمام الملاحة الجوية.

وكانت الإذاعة السودانية الرسمية أفادت صباح الخميس أن بياناً هاماً سيصدر عن القوات المسلحة. في حين أفادت أنباء عن احتمال حصول انقلاب عسكري في البلاد.

كما وردت أنباء عن دخول مجموعة من ضباط الجيش مبنى الإذاعة والتلفزيون وطلبهم ضم جميع الموجات. وأفادت مصادر للعربية بحصول اجتماع لقيادة أركان الجيش بدون حضور الرئيس عمر البشير.

وأكد شهود انتشار قوات ومدرعات حول القصر الرئاسي، ومنع الدخول إليه أو الخروج منه.

إلى ذلك، بثت الإذاعة السودانية أغان وطنية منذ الصباح، مشيرة إلى أن هذا غالباً ما كان يحدث في البلاد قبيل أي انقلاب.

وتزايدت أعداد المعتصمين أمام مقر قيادة الأركان في الخرطوم مساء أمس الأربعاء، على الرغم من كافة الإشاعات التي انتشرت لتخويف المتظاهرين.

يأتي هذا في حين أكد شهود عيان أن تعزيزات مكثفة تتواجد في محيط مبنى الإذاعة والتلفزيون في أم درمان.

كما أشاروا إلى انتشار كثيف لقوات الدعم السريع في شوارع الخرطوم الرئيسية.

في المقابل، دعا تجمع المهنيين إلى التوجه لمقر الاعتصام أمام مقر الجيش والبقاء فيه.

ودعا منظمو التظاهرات المطالبة بتنحي البشير أهالي الخرطوم الخميس للتوجه إلى مكان الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للجيش، فيما ذكرت وسائل إعلام رسمية إن الجيش سيصدر “بيانا هاما“.

وقال تجمع المهنيين السودانيين في بيان “نناشد كل المواطنين بالعاصمة والأقاليم التوجه لأماكن الاعتصامات أمام القيادة العامة لقوات الشعب المسلحة والحاميات ونرجو من الثوار في الميدان عدم التحرك من مكان الاعتصام حتى بياننا التالي خلال اليوم”. ويأتي ذلك في وقت يعتصم آلاف المتظاهرين أمام مقر الجيش في الخرطوم لليوم السادس على التوالي للمطالبة بتنحي البشير.

يذكر أن جهاز الأمن والمخابرات السوداني كان أصدر مساء الأربعاء بياناً أكد فيه “مراقبته لحراك الأمة السودانية المستلهم لروح أبريل الجسورة، موضحاً إيمانه بحق التظاهر السلمي الذي كفله الدستور والمواثيق الحقوقية ما كان ملتزما بالضوابط المنظمة وحقوق الآخرين المرعية” .

اقرأ ايضا

مطلوب موظف لادارة اعمال و محاسبة

Ali Katour

“زوجتي لا تعمل” حوار بين زوج وطبيب نفسي 🌹♥️

Ali Katour

الراي: رجل قادم من تايلند أجبر طيران “الكويتية” على الهبوط في إيران

Ali Katour

اترك تعليق

أربعة × 3 =