الجالية اونلاين
محليات

“الهايكنج” رياضة السير في المناطق النائية #جبال و غابات

المشي الجبلي (الهايكنج) رياضة ممتعة، وتتطلب لياقة بدنية جيدة. كما أن لها الكثير من الأبعاد التاريخية والتراثية والاجتماعية، وهي رياضة مليئة بالتأمل، تأمل يستوحي من البيئة والطبيعة ومن غرابة المكان، وظروف الطريق، وتحدي الصعود، وبعضاً من المغامرة؛ لذا فإن التأمل فيها أعمق، والمشاعر التي تنتاب الإنسان فيها مشاعر جديدة تتأثر بالمكان وظروفه؛ مما يجعلها رياضة فريدة وتبقى ذكرياتها زمناً طويلاً، وهي رياضة تجعل الإنسان محباً للطبيعة، وصديقاً للبيئة، فمن أسس ممارستها عدم رمي النفايات، أو الإضرار بالبيئة، وشعارها في ذلك “لا تترك أثراً”.

ولا بد من الإشارة إلى أن رياضة السير الجبلي (الهايكنج) لها احتياجات أساسية, من أهمها توفر مجموعة مشاركين ولا ينصح أحد بمزاولتها وحيداً، وتحتاج خريطة أو دليلاً عارفاً بالطريق. كما أن عنصر الأمان واتباع تعليمات السلامة والبقاء مع المجموعة مهم جداً, فبعض المسارات تمر على مناطق نائية. كما يجب توفير كميات كافية من الماء والطعام حسب الحاجة، مع ضرورة التخطيط الجيد للوصول للمكان المناسب قبل حلول الظلام أو نفاد الماء،،، وغيرها.

و”الهايكنج” رياضة تجعلنا نتأمل الحاضر والماضي، وتعرفنا على الجهد الذي كان الأجداد يبذلونه، وكيف تحملوا ظروف الحياة والسفر. كما أن السير في هذه الممرات يعطي صورة عن صحتهم ولياقتهم التي تمكنهم من تكرار المشي، والصعود في الممرات المرتفعة، فقد كانت هذه طريقتهم الوحيدة للسفر والتنقل.

كثيراً ما تصمم رحلات السير الجبلي (الهايكنج) بحيث تكون في نهايتها “جائزة” مثل الوصول إلى معلم فريد في منطقة نائية، أو نبع ماء، أو قمة عالية، أو مطل جميل، أو هواء نقي؛ وهو ما يجعل للمغامرة طعماً، ويضيف حافزاً لإكمال الطريق.

وفي السير الجبلي تحتاج إلى الترجيح بين الاختيارات في الطريق نحو القمة لتختار أيسر الطرق. ولا أيسر من أن تتبع الطريق الذي تسلكه الماء. فمسار الماء في الجبل هو أكثر مواطن الحياة فيه، وكذلك في الحياة فقد جعل الله من الماء كل شيء حي، والطريق الأمثل هو الذي يعتمد على الحياة، والروح، والإنسان، فالاستثمار في الإنسان وهذا ما يوصل البشر إلى القمم.

ومن المعــروف أن “الهايكنــج” يمـارس في مناطـق نائيــة، وعـادةً بين نقطتين محسوبتين. في الأول مستقر ومنطلق، وفي الثانيــة هدف ومكــان آمـن. وبينهمــا مفــازة صعبــة، ومسـافة لا بد من قطعهـا في وقت محــدد. والتقاعـس يعـرض المشــاركين للخطــر، فأحيانــاً قد يهدد الخطــر حياتهم لو حـل الظــلام وانتهــى الوقـت المتاح. وكذلك الحياة الدنيا، هي منطلق ومفازة. لا بد من الوصول إلى الآخرة والجنة. وسوف يؤدي التقاعس أو الانحراف عن الطريق إلى التهلكة.

الهايكنج (السير الجبلي) رياضة فريدة مرتبطة بالمشي وتأملاته، كما أنها مليئة بحب الطبيعة والتاريخ والتراث. ينبغي أن تنتشر هذه الرياضة، خصوصاً بين الشباب؛ لما فيها من دروس وتأملات يحتاجها الشباب ومغامرات تروق لهم.

اقرأ ايضا

بالفيديو :مصلحة المستهلك تبرأ الشركة اللبنانية في الغابون “رويال” مطابقة للمواصفات

Firas Suleiman

رئيس التجار في الهوتغوي السيد حمادى وهبي حماية التجار تكون عبر انشاء غرف تجارية

Firas Suleiman

اللبناني شادي جميل مكارم رسميا (رئيس بلدية الدائرة الخامسة) للعاصمة

Firas Suleiman

اترك تعليق

12 − 10 =